معلومه

البتكوين

Bitcoin هي عملة معماة ونظام دفع عالمي يمكن مقارنتها بالعملات الأخرى مثل. يقصد بتعدين البتكوين هو استخراجه وتنقيبه ولتبسيط المفهوم فالعملية تشبه استخراج الذهب، الذهب لاستخراجه من باطن الأرض يتطلب معدات معينة.

قال مفتي الديار المصرية الدكتور شوقى علام، إنه لا يجوز شرعا تداول عملة "البتكوين" والتعامل بها وحرم الاشتراك فيها، لعدم اعتبارها وسيطا مقبولا للتبادل مع الجهات الرسمية، معتبرا أنها خطرا كبيرا على الأفراد والدول.وأيد الشيخ حازم الوكيل، أحد مشايخ الأزهر، رؤية علام، موضحا أن عملة "البتكوين" من العملات الافتراضية، التي تم طرحها في الأسواق المالية عام 2009، وهي عبارة عن وحدات رقمية مشفرة ليس لها وجود واقعي، كما أنه لا يمكن مقارنتها بالعملات التقليدية مثل الجنيه والدولار واليوان والروبل.

ولفت الوكيل، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء 2 يناير/ كانون الثاني، إلى أن مفتي الجمهورية ذكر أن مخاطر هذه العملة كبيرة، مشيرا إلى أن التنبؤ بأسعارها وقيمتها ربما يكون مستحيلا، كما أن قيمتها يحددها مزاج المستهلك.

وتابع: "تحكم زوق الزبائن وأمزجتهم في تعاملات البتكوين، يجعل سعر وقيمة العملة سريع التقلب وشديد الغموض، وهو ما يجعلها تمثل خطرا كبيرا على الدول، التي تسعى طوال الوقت إلى الحفاظ على عملتها المحلية والسيطرة على حركة تداول النقد".

من جهته رفض السيد سعيد الرحماني، الأستاذ بجامعة الأزهر، إعلان مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام حرمانية التعامل في عملات البتكوين، وقال إن تحريم البتكوين ليس من صلاحيات مفتي الجمهورية.

وتساءل: "هل هناك حقا حكم شرعي للتعامل بعملة البتكوين الافتراضية".

وقال الرحماني لـ"سبوتنيك" إن "البتكوين" هو نموذج للمسائل التي ينبغي لرجل الدين رفع يده عنها ولا يشارك في الحديث عنها، فالقول هنا للخبراء الماليين والاقتصاديين فقط، ويجب أن يكونوا مصدر المعلومات وأصحاب القدرة على تقييم الوضع.

financika تداول

البت كوين مختلف عما تعرفه وتستخدمه كل يوم. قبل أن تبدأ بإستخدام البت كوين، هناك العديد من الأشياء التي يتوجب عليك معرفتها لكي تستخدم البت كوين بطريقة آمنة.

قال مفتي الديار المصرية الدكتور شوقى علام، إنه لا يجوز شرعا تداول عملة "البتكوين" والتعامل بها وحرم الاشتراك فيها، لعدم اعتبارها وسيطا مقبولا للتبادل مع الجهات الرسمية، معتبرا أنها خطرا كبيرا على الأفراد والدول.وأيد الشيخ حازم الوكيل، أحد مشايخ الأزهر، رؤية علام، موضحا أن عملة "البتكوين" من العملات الافتراضية، التي تم طرحها في الأسواق المالية عام 2009، وهي عبارة عن وحدات رقمية مشفرة ليس لها وجود واقعي، كما أنه لا يمكن مقارنتها بالعملات التقليدية مثل الجنيه والدولار واليوان والروبل.

ولفت الوكيل، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء 2 يناير/ كانون الثاني، إلى أن مفتي الجمهورية ذكر أن مخاطر هذه العملة كبيرة، مشيرا إلى أن التنبؤ بأسعارها وقيمتها ربما يكون مستحيلا، كما أن قيمتها يحددها مزاج المستهلك.

وتابع: "تحكم زوق الزبائن وأمزجتهم في تعاملات البتكوين، يجعل سعر وقيمة العملة سريع التقلب وشديد الغموض، وهو ما يجعلها تمثل خطرا كبيرا على الدول، التي تسعى طوال الوقت إلى الحفاظ على عملتها المحلية والسيطرة على حركة تداول النقد".

214

اخبار البيتكوين
توصيات فورية
ايفوريكس
محفظة بيتكوين عربية
التجارة بالعملات
كيف ادخل في الاسهم
استطلاعات مقابل المال
تعلم البورصة
J;vahvj
التنقيب عن البيتكوين
متى يفتح سوق العملات بتوقيت السعودية
ربح المال من جوجل
بخقثء
Free btc
داول
Bitcoin price history Blockchain ما هو
Back | RSS|SITE MAP